الأربعاء، 18 يونيو، 2008

قلمي اشتكى

ماذا اقول و قد هجر الكلام ساحتي
و انعقد لساني
جاء قلمي يشتكي هجراني
قلت له و قد ارقت الدموع عيني
ضاعت مني حروفي
و سكن الحزن قلبي
سالته ان كان في خبر عنها
فلم اسمع الا صوت صمته
و لم اجد من يجيب سؤالي
عاد الى قوقعته اسفا لحزني
و تركني في الظلام
وحيدة الصاحب
معدومة البسمة و عاشقة للحزن
غرقت في احلامي
وتركت فكري يجول في سماء خيالي
فاذ بكلماتي عاودت لساني
و عاد قلمي الى بناني
و بسمتي علي شفاهي

تاليف : عاشقة الحب

لماذا لا يكون هناك مثل هذا القلم يجعلنا
نالف عالمنا و نجدده

السبت، 7 يونيو، 2008

مدينة الحب

مدينة الحب مدينة من صنع خيالي
لا يعيش بها الا الملائكة ينظرون الى عالمنا بنظرة شفقة

يريدون ان يخرجونا من هذا العالم المظلم
المليء بالمخاطر و الحروب و عدم الثقة بالاخر
لكي نعيش في سلام و حب و وئام

لكن هؤلاء الملائكة خائفون ان يتركوا عالمهم و ان ياتوا لانقاذنا
فيؤثر عليهم عالمنا و لا يستطيعون العودة الى عالمهم
و في يوم من الايام كان هناك ملاك شجاع
اقدم على ان يدخل
عالمنا ليعيد له رشده

فهل ساقدر على هذا ام ان صوتي اقل علوا من صوت ذاك العالم
الذي ابيح فيه المحرم و العنف سمي تربية
و الحب جريمة و الضرب و التوبيخ نوع من اساليب التعليم
و ارتداء الملابس الغريبة وعمل تسريحات الشعر المريبة مو
ضة
و التعالي على اراء الاخرين و ادمان المخدرات و عدم المبالاة بالمجتمع حرية

فهل استطيع ان اغير هذا المجتمع ام هو من سيغيرني

مع تحياتي:
عاشقة الحب